أخبار

حملة توظيف كبيرة وسريعة في فريق BioShock بهدف تطوير الجزء الجديد من اللعبة

ثلاثين وظيفة شاغرة في استديو Cloud Chamber للعمل على الجزء الجديد

يشهد فريق BioShock في استديو Cloud Chamber التابع لشركة 2K زيادة في عدد أفراده بهدف المتابعة بجزء جديد في سلسلة اللعبة التي حازت على إعجاب كبير من النقاد.

وفي تصريح على موقعه الرسمي فقد أعلن الاستديو أنه “يقوم حالياً بحملة توظيف كبيرة لمطوري الألعاب في فرعيه في San Francisco و Montreal Quebec”

ويتوفر 29 شاغراً في الاستديو من مختلف المجالات التي تتضمن التحريك، الفنون، التصميم والبرمجة، الانتاج والأدارة إلى جانب التأليف. 

هذا وقد أعلنت 2K في ديسمبر من عام 2019 أنه قد تم بدء العمل على جزء جديد من BioShock دون الكشف عن أي تفاصيل حول المشروع في الأربعة أعوام التي تلت هذا الإعلان. 

إلا أن إعلانات الوظائف قد ألمحت إلى أن BioShock 4 ستجري أحداثها في عالم “جديد وخيالي” هو مدينة متخيلة في القطب الجنوبي تدعى Borealis. 

ويتضمن فريق BioShock عدد من المطورين الأصليين للعبة ومنهم مدير التصميم Jonathan Pelling والمدير الإبداعي Hoagy de la Plante. 

وقد عمل Pelling مسبقاً على الجزء الأول من اللعبة إلى جانب الإشراف الإبداعي على فريق 2K الاسترالي في إنشاء عالم كولومبيا اللامتناهي في جزء Infinite من اللعبة. في حين عمل de la Plante في العديد من المجالات في لعبة BioShock مثل تصميم المراحل والفنون وأيضاً البرمجة. 

يذكر أن Ken Levine مدير الجزء الأول لن يكون حاضراً في هذا الجزء الجديد وذلك لانشغاله في لعبة Judas الذي يعمل عليها فريق آخر في استديو آخر لشركة 2K وهو استديو Ghost Story Games. وهو الذي أنشأه Levine بعد إغلاق استديو Irrational Games.

ومن المتوقع أن يصدر الجزء الجديد من لعبة الشوتر من منظور الشخص الأول أحادية اللاعبين خلال السنة المالية الحالية لشركة Take Two المالك الأصلي لشركة 2K والذي ينتهي في مارس من عام 2025.

Sam Ibraheem

السموءل ابراهيم من سوريا، كاتب مقالات ومترجم في عدة مواقع ومدونات، اعشق العاب البناء والمحاكاة والاستراتيجية وفي مقدمتها The Sims و Civilizations
زر الذهاب إلى الأعلى